التحديات التي تواجه المطورين العقاريين في تقديم منتجات الشقق السكنية المعدة للتملك ضمن إطار تيسير الإسكان في المملكة العربية السعودية

Conference Paper
العلياني, وليد الزامل, محمد . 2019
نوع عمل المنشور: 
ورقة بحثية
الوسوم: 
تحديات, التطوير العقاري, الإسكان, تيسير الإسكان, الرياض, المملكة العربية السعودية
اسم المؤتمر: 
المنتدى الوزاري العربي الثالث للإسكان والتنمية الحضرية
عنوان المؤتمر: 
استشراف المستقبل في الإسكان والتنمية الحضرية
تاريخ المؤتمر: 
الأحد, تشرين اﻷول (أكتوبر) 6, 2019
المنظمة الراعية: 
وزارة تطوير البنية التحتية في الأمارات
مستخلص المنشور: 

شهد القطاع العقاري في المملكة العربية السعودية نمواً كبيراً في العقود الماضية نتيجة لتنامي الطلب على الإسكان وتنوع القاعدة الاقتصادية. لقد عملت رؤية المملكة العربية السعودية 2030 على تطوير العديد من المبادرات الاقتصادية والإصلاحات الهيكلية لبنية هذا القطاع الحيوي بالتوازي مع الحفاظ على الكفاءة والجودة. وتعد الشقق السكنية أحد المنتجات السكنية التي شاع استخدامها كبدائل تحقق الحيازة السكنية للأسرة السعودية. ولكن في المقابل، هناك العديد من التحديات التي تواجه تعزيز مبدأ تملك منتجات الشقق السكنية. لذلك، تسعى هذه الورقة إلى استنباط أبرز التحديات التي تواجه المطورين العقاريين في تقديم منتجات الشقق السكنية كبديل اقتصادي يمكن أن يساهم في دعم مبدأ تيسير الإسكان في المملكة العربية السعودية. تعتمد هذه الورقة على المنهج النظري والوصفي التحليلي، حيث يسلط المنهج النظري الضوء على النظريات وتجارب تيسير الإسكان في العالم؛ في حين يركز الجانب الميداني على تحليل منتجات الشقق السكنية، باستخدام نموذج الحالة الدراسية لحي الملقا في مدينة الرياض. عملت الورقة على استقراء آراء عينة مكونة من (52) مطوراً عقارياً يقدمون منتجات شقق سكنية معدة للتملك في مدينة الرياض. لخصت الدراسة ثلاث تحديات رئيسية تواجه المطورين العقاريين تتمثل بالتحديات التصميمة، والاقتصادية، وتحديات تحقيق الجودة. لقد أشارت نتائج التحليل إلى أن التحدي التصميمي الأبرز يتمثل بمدى القدرة على تصميم منتجات سكنية مرنة وتتلاءم مع خصائص الأسرة السعودية. في حين يتمثل التحدي الاقتصادي الأبرز بعدم استجابة أنظمة البناء الحالية للمتغيرات الاقتصادية للأسرة السعودية بما يساهم في نهاية المطاف بخفض تكلفة المنتج السكني. ويبرز غياب العمالة الماهرة ضمن حدود التكلفة الاقتصادية المناسبة للأسر كأحد أبرز تحديات تحقيق الجودة في تنفيذ المنتج السكني. وختاماً، توصي الدراسة بالعمل على رفع مستوى المشاركة بين المطورين العقاريين والجهات الحكومية المعنية بالإسكان، وتطوير سياسات توفير منتجات الإسكان الميسر كمشاريع اقتصادية، تنموية، مستدامة، تعزز توجهات رؤية المملكة 2030 بالارتقاء بالبيئة العمرانية في الأحياء السكنية، وترفع من جودة الحياة.

ملف مرفق: 
المرفقالحجم
PDF icon اجندة المنتدى4.78 ميغابايت
PDF icon الورقة البحثية0 بايت