تحديات تطوير المناطق العشوائية الهامشية في منطقة الجوف من واقع العمل البلدي

Conference Paper
, فهد المحمد, وليد الزامل . 2020
نوع عمل المنشور: 
ورقة بحثية
الوسوم: 
تحديات، تنمية، العمران، العشوائيات، العمراني، تطوير، الجوف, المملكة العربية السعودية
اسم المؤتمر: 
ندوة مستقبل التنمية العمرانية في بمنطقة الجوف: الفرص والتحديات
عنوان المؤتمر: 
ندوة مستقبل التنمية العمرانية في بمنطقة الجوف: الفرص والتحديات
تاريخ المؤتمر: 
الثلاثاء, شباط (فبراير) 18, 2020
المنظمة الراعية: 
جامعة الجوف
مستخلص المنشور: 

تشكلت المناطق العشوائية الهامشية في الجوف بشكل متزامن مع مشروع توطين البادية في ظل غياب أنظمة إدارة الأراضي والرقابة على التنمية العمرانية. وتتصف هذه العشوائيات بكونها مناطق هامشية تنتشر على أطراف المدن أو الطرق الإقليمية بين القرى والمدن الصغيرة. وتأتي جهود تطوير المناطق العشوائية الهامشية في سياق أهداف استراتيجية وضعتها وزارة الشئون البلدية والقروية وتتمثل بتحقيق التنمية المتوازنة، وتحسين جودة الحياة في المدن. تهدف هذه الورقة إلى استقراء أبرز التحديات التي تواجه القطاع البلدي في تطوير المناطق العشوائية الهامشية في منطقة الجوف بما يساهم مستقبلا في تطويرها ودمجها ضمن السياق الحضري. تستخدم الورقة المنهج الوصفي والتاريخي لمراجعة المخططات الهيكلية ومخططات النطاق العمراني، والمخططات التهذيبية للمناطق العشوائية الهامشية. كما تستخدم الورقة البحثية أدوات المسح الميداني والزيارات الحقلية لثلاث مناطق عشوائية وهي ‌قرية الناصفة، وقرية العيساوية، وقرية صديع. توصلت الورقة البحثية الى أن أبرز التحديات التي تواجه القطاع البلدي لتطوير المناطق العشوائية الهامشية في منطقة الجوف تتمثل بغياب خطة استراتيجية شاملة نظرا لضعف البيانات الكمية حول هذه المناطق وضعف التشريعات العمرانية. وعلاوة على ذلك، تواجه الجهات البلدية تحديات تتمثل بضعف التمويل، والرقابة، وأنظمه إدارة الأراضي. وأخيرا، توصي الدراسة بتطوير خطة استراتيجية لمعالجة ظاهرة النمو العشوائي على أن تتضمن تصور حول طبيعة توزيع المناطق العشوائية مكانياً وكمياً وبما يتمشى مع التوجهات الوطنية في دعم مشاركة المجتمع، وتفعيل المجالس البلدية، وتحفيز القطاع الخاص.